قواعد أساسية في الإسعافات الأولية لإيقاف النزيف

10 قواعد في الإسعافات الأولية لإيقاف النزيف

  يعتبر النزف من أشهر الإصابات التي نراها  وكذلك  من أخطر الإصابات التي تهدد الحياة إذا كان فقدان الدم كثيرا ، وهدف المسعف هنا هو وقف النزيف بأسرع ما يمكن حتى لا يدخل المصاب في مرحلة الصدمة ثم فقدان الوعي ثم الوفاة

الإسعافات الأولية في حالة النزف:

  1. يجب أن نرسي أولا قاعدة هامة وهي أننا إذا لم نكن في حالة طوارئ فالمفترض أن يقوم المسعف بغسل يده وربما بالتعقيم الكامل قبل التعامل مع المصاب لكن إذا كانت النزيف يهدد الحياة  فإن خطر استمرارالنزف أعظم من خطر العدوى فإيقاف النزف لإنقاذ للحياة يأتي أولا ثم يأتي بعد ذلك التعامل مع العدوى بالمضادات الحيوية
  2. كقاعدة عامة عند محاولة ايقافك لأي نزف بالضغط فإن مكان ضغطك دائما يكون إما فوق الجرح مباشرة أو  بين القلب وبين الجرح حتى تتمكن بذلك من ايقاف الإمداد الدموي  للمنطقة التي يتسرب منها الدم
  3. القاعدة الثالثة أن ضغطك على الجرح النازف يجب ان يكون بحزم ولمدة تكفي لتكون الخثرة التي بها يتوقف النزف وهذه المدة تكون من 8-10 دقائق تقريبا
  4. إذا كان الجرح بأحد الأطراف فإن الأفضل هو رفع هذا الطرف في نفس الوقت الذي تضغط فيه على الجرح وذلك حتى يكون عمود الدم  المتدفق  عكس الجاذبية فيقل التدفق ولكن القاعدة هنا أنه قبل رفع العضو المصاب النازف يجب التأكد من أنه لا توجد كسور بالعظام في هذا العضو. 
  5. إذا كان الجرح صغيرا فاضغط بحزم باصابعك وسبابتيك على الجرح  كما قلنا لمدة لا تقل عن خمس دقائق ويفضل الانتظار لمدة 8-10 دقائق حتى تتكون الخثرة
  6. اذا كان الجرح كبيرا فلا يكفي الضغط بالسبابتين والأصابع وانما يكون الضغط على جانبي الجرح بكل اليد بإحكام ولكن برفق ايضا
  7. عندما يقل اندفاع الدم من الجرح اضغط الغيار على الجرح ثم اربطه (اذا كان هناك غيار متوفر – وإذا لم يكن هناك اي غيار متوفر  فاستخدم اي رباط او اي قطعة قماش واجتهد في اختيار قطعة نظيفة ان سمحت الظروف بذلك )
  8. من القواعد المهمة في مبادئ ايقاف النزف أنه إذا كان النزف مستمرا فلا تنزع الغيار المثبت على الجرح من مكانه لوضع غيار آخر جديد إنما  ضع غيارا آخر جديدا فوقه الغيار الأول واربطه ايضا
  9. ومن القواعد المهمة ايضا ان لا يكون الرباط الضاغط مثبتا بقوة تمنع من وصول الدم للأجزاء الأخرى من الجسم والتالية لمكان النزف
  10. تستطيع أن تعرف مدى شدة ربط الرباط وهل يؤثر بالفعل في وصول الدم للأطراف من خلال ما سيخبرك به المصاب اذا كان واعيا حيث سيشتكي من تنميل  في الأطراف عند اصابع اليد أو القدم بل يجب أن تسأله بنفسك عن هذا الأمر لأنه قد لا يخبرك اعتقادا منه بأن هذا هو المفترض أن يكون ولذا عليك أن تبادر انت بسؤال المصاب عن الإحساس بوجود تنميل في اصابع الطرف المربوط ، وإذا كان المصاب لا يستطيع أن يرد عليك فيمكنك ان تتأكد بنفسك  من خلال الضغط على أظافر الطرف المربوط حتى يتغير لون الأظفر الى الأبيض ثم تزيل يدك من على الأظفر حيث ان الطبيعي ان يعود اللون الأحمر مرة اخرى وهو دليل على وصول الدم حتى نهاية الأطراف اما اذا استمر اللون الأبيض فهذا يعني ان الدم لم يصل إلى  نهاية الأطراف أي ان الرباط محكم ومربوط بشدة

نصائح إضافية عند التعامل مع النزف

  • هناك 3 أشياء يجب التأكد منها وهي : 1- ان كل منكما ( المسعف والمصاب ) في وضع آمن 2- ومن ان المسالك التنفسية للمصاب مفتوحة  ومن أن الرئتين تعملان بشكل طبيعي 3- وان القلب يعمل بشكل طبيعي.
  • الضمادة المثالية التي يمكن استخدامها تكون مصنوعة من الشاش الطبي الذي يتميز بخاصية امتصاص السوائل وعدم الالتصاق بالجرح.
  • في الحالات التي لا تتوفر فيها ضمادات طبية يمكن استخدام مادة بديلة بشرط ان تكون نظيفة وتتميز بخاصية عدم الالتصاق بالجرح.
  • يمكنك  ان تستخدم  بدائل مثل أقمشة الملابس أو المناشف أو أغطية الاسرَة كضمادات للجروح النازفة.
  • أما المناديل الورقية أو ورق التواليت فهي ليست خيارا جيدا للاستخدام كضمادات وذلك لان هذه المواد تتفتت عندما تبتل كما تلتصق بالجروح الامر الذي قد يؤدي الى تلوث الجروح والتهابها ويجعل تنظيف الجروح فيما بعد أمرا معقدا
  • إذا لم تتوفر أي بدائل نظيفة فإن ايقاف النزف له الأولوية الأولى فابحث عن أفضل البدائل تحت الظروف المتاحة واستعمله لإيقاف النزف
  • الرباط هواي مادة تستخدم لربط الضمادة فوق الجرح النازف.
  • هناك لفافات خاصة مصممة لربط الضمادات فوق الجروح،
  • ولكن في غياب هذه اللفافات الطبية الخاصة يمكن استخدام وسائل ربط أخرى مثل ربطات العنق ( الكرافات ) أو الغترة أو حتى الاحزمة الجلديه.
  • وعند ربط الضمادات فوق الجروح يجب التاكد من عدم ضغطها بشدة مفرطة لان ذلك سيؤدي الى حبس الدورة الدموية عن العضو المصاب من الجسم.

 متى يجب طلب المشورة الطبية؟

يجب الحصول على المشورة الطبية في الحالات التاليه:
  • اذا كان المصاب قد نزف لفترة طويلة فيجب استدعاء سيارة الاسعاف سيقوم طاقم الاسعاف باعطاء الاوكسجين للمصاب كما ان لدى هذا الطاقم أساليب اخرى لوقف النزف اذا فشلت محاولات وقف النزف بالضغط المباشر
  • اذا لم يتوقف النزف من الجرح.
  • اذا كان الجرح أطول من 3 سم.
  • اذا كان الجرح أعمق من 2 سم .
  • اذا كان الجرح متشعبا أو منفرجا.
  • اذا كان الجرح متسخا أو بداخله جسم غريب
  •  اذا لم يكن المصاب قد أخذ طعم أو لقاح مرض التيتانوس خلال السنوات الخمس الماضيه.
  • اذا كان النزف من الاذن  فان هذا النوع من النزف يعتبر غاية في الخطورة لان النزف في هذه الحالة يكون ناجما عن كسر في الجمجمه. لا تحاول وقف النزف من الاذن. استدع سيارة الاسعاف فورا.
اترك تعليقاً