سلامتك قبل إجراء الجراحة

سلامتك قبل إجراء الجراحة

إذا تقرر إجراء جراحة ؛ فيجب أن تحاط علماً بما ستخضع له من إجراءات وتأكد تماماً أنك قد فهمتها ، وتأكد أنك أنت وطبيبك وجراحك متفقون على طبيعة الإجراء الجراحي المزمع اتخاذه.

اسأل الجراح عن تفاصيل الإجراءات الجراحية التي سيتخذها بالضبط.

كم ستستغرق الجراحة من الوقت تقريبا؟

ما الذي سيحدث بعد انتهاء الجراحة؟

ما الذي قد تشعر به عند ابتداء مرحلة الإفاقة؟

أخبر الطبيب والجراح وطبيب التخدير وطاقم التمريض عن أي حساسية أو تفاعالات غير مرغوبة لأدوية تناولتها سابقاً أو عند خضوعك مسبقا للتخدير.

اسأل الجراح في أي ناحية من الجسم  ستجرى العملية؟ حيث تحدث أحيانا ونتيجة سهو غير مقصود أخطاء في مكان العملية فتجرى في الناحية السليمة بدلاً من المريضة . و لكن يمكن منع حدوث هذا الخطأ بنسبة 100% إذا أرغم الجراح فريق العمل على التأكد مباشرة من مكان الجراحة عندما يوضع المريض على سرير العمليات وقبل الشروع في الجراحة من خلال القيام بما يسمى إجراء ( Time out).

لك الحق في سؤال من تريد إذا ساورتك أي شكوك أو كانت لديك استفسارات ولك الحق أن تسأل عن خطوات العملية وهل أجرى الطبيب مثل هذه العملية من قبل؟ وهل خضع مرضى آخرون لمثل هذه العملية بالمستشفى أو العيادة من قبل؟

لمزيد من ضمانات السلامة اطلب من الطبيب أن يحدد بالقلم موضع العملية من جسدك.

في يوم العملية لا تلمس بيدك الجزء الذي ستجرى فيه الجراحة.

تعلم واقرأ كثيرا عن حالتك واسأل الأطباء والتمريض واطلع من المصادر الموثوقة.

تأكد أن كل مقدمي الخدمة الصحية المعنيين بك على علم بحالتك ووضعك الصحي ، لا تفترض من تلقاء نفسك أن الجميع يعرفون كل شيء عن حالتك.

بعد انتهاء العملية لا تطلب من المستشفى الاحتفاظ بأي قطعة من أنسجة جسدك ، ستخضع هذه الأنسجة للتحليل الباثولوجي وهي مسؤولية المستشفى فقط.

اطلب من أحد أفراد عائلتك أو أصدقائك أن يكون بجانبك عند الحاجة ، قد تعتقد أنك لا تحتاجه الآن ولكن ربما تحتاجه لاحقاً

اترك تعليقاً