التدخين ….أرقام من لندن

Sunday, April 12, 2015

9:44 AM

التدخين ….أرقام من لندن

في بحث نشر منذ عدة أعوام من خلال ” منظمة لندن ” بلا دخان اتضح أن مكافحة التدخين يمكن أن تحمي أرواح العديد من البشر بعدد أكبر من أولئك الذين يتوفون نتيجة حوادث لطرق وهذا البحث قد نشره موقع الطب والعلوم التابع لهيئة الإذاعة البريطانية  نقلا عن منظمة “لندن بلا دخان”

فقد نشرت منظمة “لندن بلا دخان” بحثا اوضح ان حالة من كل أربع حالات وفاة لدى الرجال، وحالة من كل ثماني حالات وفاة لدى السيدات في العاصمة لندن مرتبطة بالتدخين.

ويصل هذا إلى ما يزيد عن عشرة آلاف حالة وفاة لدى من تجاوز سن الخامسة والثلاثين كل عام.

وكشف التقرير، الذي نشر بالتعاون مع مؤسسة مراقبة الأداء الصحي في العاصمة البريطانية، عن أن الأمراض المرتبطة بالتدخين تشغل ما يزيد عن 1100 سرير في مستشفيات العاصمة كل يوم.

وهذا الرقم كاف لملء أسرة اثنين من أكبر المستشفيات ويكلف النظام الصحي في العاصمة مليوني جنيه استرليني اسبوعيا.

وقال يودان إن حظر التدخين في أماكن العمل يمكن أن يقود إلى إقلاع نصف مليون شخص تقريبا عن هذه العادة وسيكون له أثر أربع مرات قدر الأثر الذي أحدثه حظر الإعلانات عن التدخين العام الماضي.

واضاف “يؤيد 85% من المدخنين السابقين حظر التدخين في الأماكن العامة لأنهم يخشون من قوة إغراء التبغ. ونحن نعلم من خلال بحثنا مع المدخنين ومع أنفسنا إن الحانات هي أحد الأماكن التي تزداد فيها فرص العودة إلى التدخين مرة أخرى”.

ويقول دكتور بوبي جاكوبسون مدير مؤسسة مراقبة الأداء الصحي في العاصمة البريطانية لندن إن أثر التدخين على صحة مواطني العاصمة “مخيف”.

وأضاف: “تبين نتائج البحث إنه يجب علينا مضاعفة جهودنا في مواجهة الأزمات الصحية التي يسببها التدخين”.

ويضيف دكتور كونراد جامروزيك أستاذ علم الأوبئة في جامعة لندن: “يبين هذا التقرير إن التبغ مازال سببا رئيسيا في الوفاة المبكرة في هذه المدينة. وبينما تبلغ معدلات الوفاة نتيجة للحوادث المرورية في شوارع لندن المزدحمة أقل من واحد يوميا، يمكن أن يتعرض شخص إلى احتمال الوفاة كل ساعة بسبب التدخين

اترك تعليقاً