سلامتك في المستشفى

سلامتك في المستشفى وفي المنزل

إنَّ انخفاض مستوى السلامة في أي منشأة صحية ينتج عنه ما نسميه بالأخطاء الطبية التي كان من الممكن تجنبها، حيث تعتبر سلامة المرضى أحد أهم تحديات الرعاية الصحية الحديثة
ولكن يمكن تجنَّب ذلك بكل سهولة من خلال التزامك بعدد من الإجراءات البسيطة التي يمكنك أن تساعدنا بها على تحقيق أعلى مستوى من السلامة، منها على سبيل المثال: التأكد من أن سوار المعصم الذي تسلمته من المستشفى يحمل اسمك بالفعل، بالإضافة إلى التزامك بالامتناع عن التدخين داخل مبنى المستشفى.

ما هي الأخطاء الطبية؟

الأخطاء الطبية هي الأخطاء التي يمكن أن تحدث مع الدواء أو العملية الجراحية أو الفحوص والتحاليل أو أي جزء في منظومة رعايتك الصحية وكان من الممكن تجنبها ، ويعود سبب نشوء معظم الأخطاء الطبية في الأنظمة الصحية بالغة التعقيد نتيجة عدم تحقيق التواصل الفعال بين المريض ومقدمي الخدمة الصحية بالمستشفى.

أمثلة من الأخطاء الطبية الشائعة

  • صرف دواء مغاير للدواء المطلوب بطريق الخطأ.
  • إجراء الجراحة في المكان السليم بدلاً من المكان الذي يحتاج للجراحة بشكل فعلي.
  • سقوط المريض من سريره أو أثناء وجوده بالحمام.

يتسبب عدم إفهام  المريض لما سيحدث له بعد دخوله المستشفى في جعله  أقلّ تقبلاً للقرارات الطبية العلاجية وأقل انصياعاً للتعليمات الطبية المسداة إليه ممَّا قد ينتج عنه المزيد من الأخطاء الطبية.

شارك بنفسك في رعايتك الصحية

إنَّ أهم ما يمكنك فعله لمنع الأخطاء الطبية هو أن تكون جزءاً من منظومة الرعاية الصحية المقدمة إليك …شارك بنفسك في اتخاذ القرار الذي يتضمن رعايتك الصحية ،
وتذكَّر أنَّ التخاطب والاتصال الفعَّال مع طبيبك وطاقم تمريضك ومقدمي الخدمة الصحية المعنيين بك هو أهم طريقة لتحقيق ذلك.

طريقك إلى تحقيق أعلى معايير السلامة بالمستشفى

  • الالتزام بتعليمات السَّلامة الموجودة في أرجاء المستشفى .
  • احرص على التَّعرف على مخارج الطوارئ في الطابق الموجود فيه في المستشفى .
  • عدم استخدام تمديدات كهربائية من تلقاء نفسك داخل غرفتك، بإمكانك طلب المساعدة من كادر المستشفى عند الحاجة لذلك.
  • عدم استخدام  أي مواقد للنار في غرفتك أو في أي مكان آخر بالمستشفى من تلقاء نفسك، بإمكانك طلب المساعدة من كادر المستشفى عند الحاجة لذلك.
  • الالتزام بعدم التدخين، حيث أنَّه حفاظاً على سلامة المرضى والعاملين تحرص لوائح المستشفى على منع التدخين تماماً داخل مبنى المستشفى، وقد تمَّ تركيب أجهزة كشف الدخان في أنحاء المستشفى لضمان التزام المرضى والزوار والموظفين بالسياسات المعلنة تجاه التدخين  وحفاظاً على المرضى والزائرين والموظفين من أي خطر يتعلق بالحرائق التي تعتبر السجائر السبب الأساسي لها.
  • الالتزام بتناول الوجبات الغذائية التي نصحك بها أطباء المستشفى، وعدم تناول أي أطعمة إضافية إلا بعد استشارة الطاقم الطبي.
  • غسل اليدين بالماء والصابون قبل وبعد كل وجبة.
  • غسل اليدين بالماء والصابون بعد الخروج من دورة المياه.
  • بعد الانتهاء من الوجبة اطلب من طاقم الخدمة رفع الوجبة من الغرفة ، حرصاً على عدم إبقاء أي طعام مكشوفاً داخل غرفتك.
  • استخدام مناديل ورقية في حال العطاس أو السَّعال.
  • بعض الغرف قد يوجد على أبوابها  لوحات أو كروت ملونة، اسأل الممرضة المناوبة أولاً عن مدى إمكانية دخول تلك الغرف.
  • عدم إلقاء  أي سوائل أو مخلفات، حتى لو كانت مخلفات ورقية جافة في أرضية غرفتك أو ممرات المستشفى، في حال وجدت أي سوائل مسكوبة في أرضية الغرفة  يمكنك الاتصال بطواقم الخدمة فوراً.
  • يقوم المستشفى بشكل يومي بتطهير غرف الإقامة، ومنع وجود أي حشرات طائرة أو زاحفة بالمستشفى عموماً وغرف إقامة المرضى خصوصاً ، في حال وجدت شيئاً من هذا القبيل يمكنك الاتصال بطواقم الخدمة فوراً.
  • قد تجد حاويات صفراء شبيهة بحاويات القمامة، يرجى عدم إلقاء أي قمامة معتادة في هذه الحاويات الصفراء، حيث أنَّ هذه الحاويات خاصة بالمخلفات البيولوجية وليست للمخلفات المعتادة، وهي من اختصاص طواقم التمريض بالمستشفى ولا شأن لك بها
  • قد تجد أيضاً حاويات أخرى مخصصة لإلقاء الإبر والمحاقن، يرجى عدم إلقاء أي قمامة معتادة في هذه الحاويات.
  • ستجد معقمات كحولية لليدين في مناطق معينة بالمستشفى، تمَّ تخصيص هذه المعقمات بشكل حصري لطواقم التمريض بالمستشفى من أجل تعاملهم مع المرضى.
  • لا تتردد أو تخجل  من طرح أي أسئلة  إذا كانت لديك شكوك او استفسارات حول أي شأن من شؤونك أثناء فترة إقامتك بالمستشفى.
  • إذا وقفت اللغة حاجزاً فيمكنك الاستعانة بقريب أو صديق او طلب مترجم  لفهم الإجابات عن استفساراتك فهماً صحيحاً.
  • أخبر طاقم المستشفى إذا كنت تعاني من تاريخ سابق  لأي حساسية  أو تفاعلات غير مرغوبة لبعض الأدوية أو عند خضوعك للتخدير سابقاً.
  • احتفظ بنسخة من ملفك الطبي بشكل دائم.
  • يمكنك اختيار الطبيب الذي تشعر بالارتياح تجاهه ليتعامل مع حالتك المرضية.
  • اسأل عن نتائج الفحوصات والتحاليل والأشعة التي أجريت لك، وعن موعد وطريقة حصولك على هذه النتائج.
  • لا تعتبر عدم وصول النتائج إليك مؤشراً  بالضرورة على سلامة التحاليل ، بل اتصل بنفسك هاتفياً أو ابحث عن النتائج من خلال بريدك الإلكتروني.
  • تذكَّر أنَّ الأكثر ليس بالضرورة أن يكون هو الأفضل دائماً، سواء في الدواء أو في نتائج التحاليل والفحوص.
  • اسأل عن من سيقوم برعايتك عند دخولك للمستشفى، وتأكد من وجود الطبيب المعني برعايتك وهذا مهم جداً لو تم إدخالك للمستشفى وأنت تعاني من عدة مشاكل صحية في آن واحد.
  • غسيل الأيدي  وارتداء القفازات أمور ضرورية لمنع انتشار الجراثيم  وانتقال العدوى في المستشفيات ومع ذلك قد لا تنال الاهتمام الكافي، لذا لا تخجل من سؤال مقدمي الخدمة الصحية والطواقم الأخرى التي تتناوب على خدمتك هل قاموا بغسل أيديهم أم لا ؟ وهل يرتدون القفازات.

 

اترك تعليقاً